آخر المواضيع

فغولي غير جاهز لمواجهة الطوغو وبودبوز سيعوّضه

تلقى المنتخب الوطني ضربة موجعة، بسبب عدم الجاهزية التامة لنجم نادي فالنسيا الإسباني سفيان فيغولي لمباراة السبت المصيرية أمام الطوغو.ومن المرتقب أن يقحم المدرب وحيد خاليلوزيتش، صانع ألعاب نادي سوشو الفرنسي رياض بودبوز لتعويضه.
الشروق اونلاين
كشف مصدر عليم للشروق بأن فغولي ليس جاهزا تماما لخوض اللقاء، بسبب الإصابة التي تعرض لها على مستوى الفخذ يوم الثلاثاء الماضي خلال المباراة الأولى أمام تونس، حيث تلقى العديد من الضربات من طرف المدافع أيمن عبد النور، وهو ما جعل مستواه يتراجع في الشوط الثاني، مثلما كشف عنه المدرب وحيد خاليلوزيتش خلال الندوة الصحفية ليوم الخميس.
.
الطاقم الطبي يرفض المغامرة به والمدرب يصر عليه
وقال مصدرنا بأن حالة فغولي تحسنت كثيرا مقارنة بما كان عليه الحال في اليومين الماضيين، حيث تخلص من الآلام التي كان يعاني منها على مستوى الفخذ، بعدما تدرب منفردا وخضع للعلاج على يد الطاقم الطبي، إلا أن هذا الأخير نصح الطاقم الفني بتفادي إشراك فغولي في مباراة الطوغو على الأقل، قصد تفادي تفاقم الإصابة التي طالته، وهو الخبر الذي شكل صدمة قوية على المدرب البوسني الذي يعوّل كثيرا على لاعب فالنسيا، ما جعله يصر على ضرورة تجهيزه للقاء، حيث سينتظر المدرب إلى غاية السبت من أجل الفصل في هذا الأمر، محضرا حلا بديلا وهو إشراك بودبوز على الرواق الأيمن بجانب قادير.
.
خاليلوزيتش يستنجد بسوداني ويعيد مهدي مصطفى إلى الدفاع
وسيقوم مدرب المنتخب الوطني وحيد خاليلوزيتش ببعض التغييرات على التشكيلة الأساسية التي كانت قد واجهت تونس في افتتاح مباريات الجولة الرابعة، عندما يواجه الخضر منتخب الطوغو مساء السبت، وبما أن المنتخب الوطني أصبح مطالبا بتحقيق الفوز، فإن المدرب سيعتمد على خطة هجومية محضة، حيث سيستنجد بمهاجم نادي فيتوريا غيماريش البرتغالي هلال العربي سوداني في مباراة السبت، وسيوظفه رفقة زميله إسلام سليماني، بما أن هذا الثنائي أثبت نجاعته وتمكن من تسجيل 11 هدفا في المباريات الماضية، كما أن مدرب الخضر سيلعب في خط الوسط بلاعبين في الاسترجاع، ويتعلق الأمر بكل من القائد مهدي لحسن وعدلان ڤديورة، وسيعيد المدرب البوسني لاعب نادي أجاكسيو الفرنسي مهدي مصطفى إلى منصب الظهير الأيمن، مفضلا إياه على مدافع ريال سوسييداد الإسباني لياسين كادامورو، الذي سيكون خارج التشكيلة الأساسية.
.
لا مغامرة في محور الدفاع
وبغض النظر عن حسم أمر حراسة المرمى في مباراة الطوغو، والتي سيستمر فيها مبولحي كحارس أول، فإن مصدرا موثوقا أكد للشروق بأن المدرب خاليلوزيتش لن يغامر بإحداث تغييرات على مستوى محور الدفاع، حيث سيحتفظ بكل من مجاني وبلكالام، وقد يستنجد بخدمات حليش حسب ظروف المباراة، بالنظر للخبرة التي يتمتع بها على المستوى القاري.
.
بزاز بوعزة وعودية..أوراق رابحة في الهجوم
يملك المدرب البوسني العديد من الأوراق الرابحة في خط الهجوم وخط الوسط الهجومي، تمنحه مزيدا من الحلول خلال المباراة قصد فرض مزيد من الضغط على الخصم، حيث بإمكانه الاعتماد على كل من بزاز وبوعزة وحتى عودية، قصد إعطاء الإضافة اللازمة للفريق حسب ظروف المباراة.


0 comments:

إرسال تعليق

اعلانك هنا